أخبار حول العالم

دراسة جديدة: سعادة الزوجة تخلق زواجاً سعيداً أكثر من سعادة الزوج!

آب 22 , 2019

عند الحديث عن الزواج السعيد، فإن دراسة جديدة لجامعة ويتجرز في نيوجيرسي أثبت أنه كلما كانت المرأة سعيدة وراضية، كلما كان الزوج سعيداً مهما كان ما يشعر به تجاه علاقتهما.

وقد قالت د. ديبورا كار الأستاذة في قسم علم الاجتماع في كلية العلوم والفنون: "أعتقد أن الأمر يرجع إلى أن الزوجة حين تكون راضية عن زواجها، فإنها تميل إلى فعل الكثير من الأمور من أجل زوجها، الأمر الذي ينعكس إيجابياً على حياته"، وأضافت: "بينما يميل الرجال إلى أن يكونوا أقل صراحة فيما يتعلق بعلاقاتهم الزوجية، وهم عادةً لا يترجمون مدى تعاستهم وما يشعرون به لزوجاتهم"

وتختلف دراسة أخرى قامت بها د. كار مع د. فيكي فريدمان الأستاذة في معهد الأبحاث والدراسات الاجتماعية في جامعة ميتشغان في أنها تبحث في المشاعر الشخصية لكل من الزوجين وكيف يمكن لها أن تؤثر على صحتهما النفسية في المستقبل.

فقامت الدراسة بتحليل بيانات لـ 394 من الأزواج الذين كان متوسط مدة زواجهم 39 عاماً، بالإضافة إلى كون واحد على الأقل من كل زوجين بعمر الستين أو أكثر.

ولتقييم نوعية حياتهم الزوجية سُئل الأزواج العديد من الأسئلة، مثل كون شركائهم يقدرونهم أم يتجادلون معهم باستمرار، يتفهمون مشاعرهم أم يزعجونهم ويضغطون على أعصابهم.

كما طُلب منهم أن يشاركوا يومياتهم عن مدى سعادتهم بكل ما يفعلون في ال 24 ساعة الماضية. وقاموا في نهاية الدراسة بتقييم مدى رضاهم عن حياتهم الزوجية بدرجات عالية -خمس نقاط من ستة- كما وتبين أن تقييم الأزواج لمدى سعادتهم الزوجية كان أكثر إيجابية من زوجاتهم.

وقد وجدت الدراسة أيضاً أن سعادة الزوجات عادة تقل إذا أصيب أزواجهن بالمرض، لكن مستوى سعادة الأزواج لا تتأثر كثيراً ولا تعكس النتيجة نفسها في حال مرضت زوجاتهم!

فالزوجة حين يمرض زوجها فإنها تقوم بدور رعايته وهو أمر مرهق لها، أما حين تنعكس الصورة فإنها قد لا تعتمد على زوجها في رعايتها وإنما على ابنتها مثلاً.

تكمن أهمية هذه الدراسات في كون نوعية الحياة الزوجية يعد عاملاً قوياً جداً يؤثر في صحة ورفاهية الأزواج عندما يكبرون في السن. فكما قالت د. كار: "إن نوعية الحياة الزوجية مهمة جداً في مواجهة تحديات الحياة وضغوطاتها التي تؤثر على صحة الزوجين مع التقدم بالسن.".

* صدر المقال باللغة الإنجليزية في موقع جامعة روتجرز


اقرئي أيضاً:

كيف تتحول العلاقة الزوجية من علاقة صحية وسعيدة إلى انفصال وطلاق؟
١٠ أسرار لزواج ناجحفي الزواج: من منكما يطلب الحميمية ومن يبتعد عنها؟
أنقذوا زواجكم بالابتعاد عن طريقة التواصل هذه!
لماذا يعتبر الازدراء من أكثر أنماط التواصل المدمرة للزواج؟
"لم يكن خطئي بل خطؤك أنت!"... جملة يجب أن يتجنبها الزوجين
٩ طرق لتجنب آثار الانتقاد على علاقتك الزوجية