الأطفال 6-11 سنة

الطفولة المتوسطة: تطور الطفل من عمر ٦ سنوات إلى ١١ سنة

كانون الاول 24 , 2016
سيرسا قورشة
سيرسا قورشة أخصائية طفولة إرشاد والدي....المزيد

برافو ماما! لقد وصلت أنت وطفلك إلى هذه المرحلة! هناك الكثير لتعلمه عن مرحلة الطفولة المتوسطة. من أهم الأمور التي عليك معرفتها هو أن عالم طفلك يتحرك ببطء نحو الخارج، وهو يتسع باستمرار. أنت لم تعودي محور الكون بالنسبة له، وعليك بإفساح المجال ليكون لأناس آخرين تأثير إيجابي على التطور عند طفلك. معلمته، ومدربه، وأقرانه، كلهم يلعبون أدواراً مهمة في هذه المرحلة. أمر مهم آخر عليك الانتباه إليه وهو تطور تقدير طفلك لذاته. إن هذا الوقت هو الوقت المناسب لتدعي طفلك يطور احساسه بذاته بشكل صحي. اقرئي أكثر لتعرفي المزيد عن مجالات التطور المختلفة:​

التطور العقلي:

  • تتسم هذه الفترة بنمو وتطور سريع للدماغ والمهارات العقلية، والأطفال يريدون التعلم في هذه المرحلة.
  • تتم تقوية المهارات التأسيسية عند الأطفال في هذه المرحلة، مثل القراءة والكتابة، والرياضيات.
  • هناك تقدم تدريجي على صعيد الابتكار، والفضول سيصل قمته في هذه الفترة.
  • يحاول الأطفال فهم القيم، مثل: الصدق والعدالة والمساواة.
  • تبدأ المهارات المتصلة بالتخطيط والتحكم بالانفعالات والقدرة على تقييم النتائج بالظهور.
  • إن الأطفال مفكرون واقعيون في هذا العمر. فإن لديهم القدرة على فهم المعلومات المادية والواقعية، ولكنهم مازالو غير قادرين على استيعاب المفاهيم النظرية والمجردة ( هذه القدرة ستتطور فيما بعد في مرحلة المراهقة).
  • لديهم مخزون من الكلمات، والذي يبدأ بالظهور عن طريق استعمالهم له في تواصلهم مع الآخرين.

الأمور التي عليك القيام بها لتدعمي وتحفزي تطوري:

  • عندما تريديننى أن أتعلم شيئاً دعيني أقوم بتطبيق المهارة - اشريكني باتخاذ القرار.
  • - دعيني أتكلم وأعبر عن رأيي.
  •  لا تقارنيني بالآخرين. أنا لا أحب ذلك أبداً. أنا مميز كما أنا.

التطور الجسدي:

  • إن عظام طفلك مازالت تنمو في هذه المرحلة العمرية، لذا انتبهي إلى انها لا تحتمل الكثير من الضغط.
  • إن النمو بطيء ولكنه مستمر، ويزداد الطول والوزن بمعدل ٥٪ كل سنة.
  • إن أسنانه اللبنية تتساقط بينما تظهر مكانها الأسنان الدائمة.
  • إن القدرات الحسية لدى طفلك تتحسن بشكل كبير، فخلال هذه المرحلة سيعتمد الأطفال على حواسهم لمساعدتهم في التعلم (اطلعي علي جزئية التطور العقلي).
  • التحسن في تنسيق الحركات وفي سرعة ومهارة استخدام اليد.
  • إن الأطفال في هذا العمر لديهم الكثير من الطاقة، ويحبون الحركة كثيراً.

الأمور التي عليك القيام بها لتدعمي وتحفزي تطوري:

  • تأكدي من أنني نشط وأتحرك باستمرار.
  • قومي بتحديد الوقت الذي أقضيه خلف شاشات الأجهزة الاكترونية. لا يجب أن أقضي أكثر من ساعتين في اليوم في هذا العمر.
  • تأكدي من أنني أتناول طعاماً مغذياً ومتوازناً.
  • تأكدي من استعمالي للمهارات الحركية الدقيقة لأنني أتعلم.
  • علميني عن جسدي وعن خصوصيتي وعن نظافتي الشخصية​.

التطور الاجتماعي:

  • إن الدآئرة الاجتماعية للطفل تتسع باستمرار.
  • إن الأطفال يطورون الصداقات في هذه المرحلة وقد يكون لديهم ١-٢ من الأصدقاء المقربين.
  • يحبون النشاطات الجماعية المنظمة، واللعب يتم في مجموعات.
  • يحب الأطفال جذب انتباه الآخرين في هذه المرحلة.
  • يزيد تأثير أقرانهم عليهم.
  • تترسخ لديهم الأدوار الاجتماعية للرجل والمرأة بشكل كبير في هذه الفترة.
  • يبدأ الأطفال باستيعاب الأخلاقيات والمثل بناءاً على تفاعلهم مع المحيطين بهم.
  • يحرز الأطفال استقلاليتهم في هذا العمر ويستطيعون تحمل المسؤوليات.
  • يركز الأطفال بشكل كبير على “القواعد والقوانين” لأنها مرتبطة بتعامل الناس مع بعضهم البعض.

التطور العاطفي والانفعالي:

  • إن الأطفال أصبحوا قادرين على التحكم بانفعالاتهم بشكل أفضل، ويبدأ الصبر بالتطور لديهم، بالإضافة إلى قدرتهم على التأقلم والتعامل مع الموقف عندما لا تسير الأمور على هواهم.
  • يبدأ مفهوم الذات بالتكون لديهم، ويبدأون أيضاً بمقارنة أنفسهم بالآخرين.
  • يبدأ تطور تقدير الذات.
  • يبدأ الأطفال بالانتباه إلى الفروقات بين النجاح والإخفاق.
  • إن الأطفال يتعلمون أيضاً كيفية التعامل مع مشاعرهم، وهي مهارة من المهم جداً تطويرها.

الأمور التي عليك القيام بها لتدعمي وتحفزي تطوري:

  • أريني كيف أقوم بعمل الأمور المختلفة. إذا كنت تريدينني أن أتصرف بشكل ما، إذن عليك أن تقومي أنت بذلك أولاً.
  • قومي بالإثناء على محاولاتي وليس فقط على إنجازاتي.
  • قومي بتكليفي بمهمات تتناسب مع عمري.
  • اسأليني عن يومي وعن أصدقائي، واهتمي باهتماماتي الحالية.
  • ساعديني على التعبير عن مشاعري.
  • لا تقومي بتأديبي أو تأنيبي أمام الآخرين.
  • علميني عن محيطي، وعن ثقافتي وعن مجتمعي.
  • راقبي أين أذهب ومع من، وماذا أتصفح على الانترنت​.

ماما، عليك باستشارة طبيب الأطفال أو اخصائي الصحة العقلية والنفسية إذا لاحظت الآتي:

  • أنني أشعر بالحزن أو الخوف أو القلق باستمرار.
  • لا أزال متعلقاً بك بطريقة مبالغة.
  • أنني أتجنب تجربة الأشياء الجديدة.
  • أنني أقوم بأمور ليس علي القيام بها، مثل التدخين.
  • أنني أتراجع إلى مراحل تطورية سابقة.
  • ليس لدي أصدقاء في مثل عمري.
  • أنني عنيف.

 

اقرئي أيضاً: