نصائح عن نوم الأطفال

5 ألوان يوصي بها علم النفس لطلاء غرف الأطفال

5 ألوان يوصي بها علم النفس لطلاء غرف الأطفال
النشر : يوليو 01 , 2022
آخر تحديث : يوليو 24 , 2022
آية صرصور آية صرصور
آية صرصور، أم لطفلة٬ فلسطينية وتعيش في فلسطين٬ كاتبة محتوى باللغة العربية ومترجمة من اللغة الإنجليزية إلى اللغة العربية وبالعكس٬ كما أنها... المزيد

تؤثر البيئة التي نعيش فيها على مزاجنا وسلوكنا وحتى رفاهيتنا، وتلعب الإضاءة واللون والديكور دورًا في ذلك، وهذا بالتأكيد ينطبق على الألوان في غرف أطفالنا. وفقًا لدراسة أجرتها جامعة كاليفورنيا، فإن الأطفال أكثر حساسية وقابلية للتأثر بمحيطهم. وتشير النتائج التي توصلوا إليها إلى أن الأطفال الأصغر سنًا يستجيبون إيجابيًا للألوان الفاتحة، بينما تميل الألوان الداكنة أن يكون لها أثر سلبي على الطفل، لذلك، من المهم مراعاة تأثير الألوان على بيئتهم لأغراض النوم والاسترخاء.

ويوصي علماء النفس على اختيار ألوان طلاء غرفة طفلك بلوحة ألوان مهدئة للمساعدة في منع التوتر والقلق والمساعدة في تعزيز الهدوء والاسترخاء والتعلم. لذلك، بينما قد تتبادر إلى الذهن الألوان الممتعة والنابضة بالحياة عند تزيين غرفة طفلك الصغير، من المهم أن تتذكر أن النوم هو الوظيفة الرئيسية لغرفة نومهم. ومن الأفضل ترك الألوان الزاهية لغرفة اللعب فاللون الأصفر، مثلا، هو لون لطيف ومبهج، ولكن تأثيره النهاري المفعم بالحيوية قد يعطل أنماط نوم أطفالك.

فيما يلي أفضل الألوان لطلاء غرفة أطفالك حسب علم النفس:

  1. البيج(off-white)

عند اختيار لون الطلاء، يقترح علم النفس أن تحقق توازن بين الظلال الداكنة والفاتحة، ويمكن أن تحفز الدرجات الداكنة اليقظة مما يؤثر على جودة وأنماط النوم، وبما أن الهدف هو إنشاء مساحة مريحة للشعور بالأمان والهدوء لطفلك لتعزيز حالة الاسترخاء والشعور الإيجابي، فالأفضل اختيار الألوان المحايدة والهادئة النابضة بالحياة بدلا من البياض القاتم، سيضيف هذه اللون كلون الكريمة أو قشر البيض أو العاج بعض الدفء بالإضافة إلى تفتيح الغرفة من حيث المساحة. ويمكن إضافة لمسات من اللون الوردي الفاتح جدًا أو الأخضر إلى الديكور.

  1.  الأزرق الفاتح

خلصت دراسة أجرتها مجلة علم النفس إلى أن الألوان الفاتحة يمكن أن يكون لها تأثير عاطفي إيجابي على الأطفال، وتأكدي من تجنب الألوان الداكنة واختاري الألوان الناعمة والدافئة لتهيئة أجواء أكثر هدوءاً. مثلا، اللون الأزرق الفاتح حيث يعمل على إبطاء معدل ضربات القلب وتقليل ضغط الدم، فضلاً عن المساعدة في الاسترخاء والتأمل.

  1. الأخضر الفاتح

إلى جانب كونه خيارًا رائعًا للألوان المحايدة بين الجنسين، فإن اللون الأخضر الخفيف مثل الميرمية أو ظل النعنع الباهت يمكن أن يكون أيضًا مهدئًا للغاية. ومن المعروف أن الأخضر الفاتح يعزز الصحة وكذلك التركيز على التعلم.

  1. لون الخزامى

يجمع لون اللافندر ما بين اللون الوردي الباهت الكلاسيكي والأرجواني، وهو من الألوان الأكثر نعومة ويعزز الاسترخاء، وهو خيار أفضل مقارنةً باللون الأرجواني الداكن والأكثر كثافة.

  1. البيج الدافئ والرمادي

تضفي النغمات الترابية المحايدة ذات الخصائص الدافئة أيضًا شعورًا بالهدوء في غرفة طفلك، ويعزز توحيد اللون البيج والبني الداكن والرمادي الناعم الهدوء والراحة. بالإضافة إلى ذلك، يمكن أن تكون هذه الألوان خيارًا رائعًا للغرف المشتركة بين الأخوة.

ومن النصائح لاختيار لون غرفة طفلك:

  1. اختيار ألوان محايدة

اختر لونًا محايدًا للطلاء يكون متناسقاً مع بقية ألوان المنزل، ولكن قم بإضفاء لمسة مرحة من الألوان من خلال الأثاث  والإكسسوارات

  1. استشيري أطفالك

غرفة الأطفال هي فرصة طفلك لتجربة الأشكال والظلال المرحة، ولهذا يجب أن تطلبي منهم المساعدة عند الاختيار، لذلك، اسألي الأطفال واكتشفي الألوان والعناصر التي يحبها أطفالك من الغرف الأخرى في المنزل، وادمجي تلك اللمسات.

  1. ضعي في اعتبارك الأثاث الملون

إذا كان اللون الغامق لا يكمل لوحة الألوان في غرفة طفلك، فحاولي استخدام الأثاث الملون بدلاً من ذلك، لذلك عند طلاء غرف نوم الأطفال، اختاري ألوان مختلفة للأثاث ومتناسبة مع لون الطلاء.

مواضيع قد تهمك

الأكثر شعبية