صحة الأطفال

الأقدام المسطحة عند الأطفال: التشخيص والعلاج

تشرين الثاني 08 , 2020
هاجر باجبير
أم لأروع طفلين إيلين وابراهيم....المزيد

قبل أن نبدأ الحديث عن القدم المسطحة يجب أن نتعرف على تفاصيل هذه الأقدام الصغيرة، والتي تتكون من ٥٢ عظمة، تشكل هذه العظام ربع العظام في جسم الطفل وتكون في غاية النعومة، وتتقوى تدريجياً بالتحريك المستمر والضغط على الأسطح خلال فترة النمو، ويعد قوس القدم جزءاً مهماً منها، وهو محور حديثنا في هذا المقال، ويتطور نمو قوس القدم تدريجياً منذ ولادة الطفل وحتى مرحلة البلوغ.

خلال الثلاث سنوات الأولى، مع بدء الطفل خطواته الأولى لا يظهر قوس القدم غالباً أثناء حركة الطفل ومشيه، ولكن يمكن مشاهدة قوس القدم عندما يكون الطفل مستلقياً أو جالساً وقدمه مرفوعة عن الأرض، ويسمى في هذه الحالة بالقوس المرن ((Flexible arch.

أما في حال غياب القوس أثناء الوقوف وكذلك الجلوس والاستلقاء، يسمى ذلك بالقوس الصلب (Rigid arch).

تعد القدم المسطحة من الحالات الشائعة التي قد تصيب قدم واحدة أوكلتا القدمين. فمتى يجب عليك عزيزتي الأم الحصول على استشارة طبية؟

يجب أن تتوجهي إلى الطبيب في الحالات التالية:

  1. كثرة سقوط الطفل.
  2. تآكل الجهة الداخلية من حذاء الطفل نتيجة لخلل في وضعية القدم وميلانها للجهة الداخلية كما هو موضح في الصورة أدناه.
  3.  رفض الطفل الركض أو المشي لمسافات طويلة أو رفض بعض الألعاب التي تسبب له الألم.
  4. الشكوى من آلام في الساق أو الركبة أو الفخذ وأحيانا قد تمتد إلى الظهر (هذه الأعراض تظهر مع التقدم في العمر وتعد من المضاعفات الناتجة عن إهمال معالجة الحالة مبكراً).

في هذه الحالات يفضل دائماً استشارة الطبيب وإجراء الفحوصات اللازمة والبدء ببرنامج علاجي مع الطفل لتتحسن حالته.

أما إذا كان تسطح القدم لا يسبب أي أعراض فيمكن الاكتفاء باستخدام حذاء رياضي مناسب للطفل، وعمل تمارين لتحفيز تكون قوس القدم وتقوية العضلات المحيطة للوقاية من أي مضاعفات مستقبلاً، ويمكن لأخصائي العلاج الطبيعي مساعدتكم في ذلك.

العوامل التي تؤثر على نمو قوس القدم 

  1. السمنة.
  2. بعض الإعاقات كالشلل الدماغي ومتلازمة داون، وكذلك الأطفال الذين يعانون من ارتخاء عضلي والصلب المشقوق.
  3. الأطفال الذين لديهم تاريخ عائلي للقدم المسطحة (كإصابة أحد الوالدين بذلك).

العلاج الطبيعي المتبع في هذه الحالات

  1. تشجيع الطفل على المشي حافي القدمين على أسطح مختلفة من رمل أوعشب أ أحجار خارج المنزل، أو محاكاة ذلك بأدوات بسيطة في المنزل.

  1. استخدام دعامات قوس القدم والتي لا أنصح بها إلا بعد عمر الـ 7 سنوات، أستثني من ذلك الحالات السابق ذكرها من سمنة وتاريخ عائلي ولمن لديهم إعاقات، وكذلك في حالة القوس الصلب يبدأ استخدامها في عمر مبكر، أما عدا عن ذلك يفضل فقط ارتداء حذاء رياضي مريح.

  1. استخدام الجبائر أوأحذية مصممة خصيصاً لمن لديهم قدم مسطحة، وهذا يكون بعد عمر الـ 10 سنوات لأنه غالباً تبدأ القدم بالاستقرار في هذا العمر.

  1. وأخيراً وهو الأهم الالتزام بالتمارين

تساعد التمارين في تكون قوس القدم والبدء بها مبكراً، بالإضافة إلى تمارين الاستطالة والتقوية للعضلات التي تدعم القدم والتدريب على المشي بطريقه صحية.

ومن هذه التمارين الي يمكن القيام بها:

  • التدليك: قبل البدء بالتمارين قومي بتدليك قدم الطفل بحركة دائرية، والضغط على باطن القدم بأصابعك، كما يمكنك استخدام الكرة الحسية وتمريرها على القدم.

  • تمارين الاستطالة: التي تساعد على تهيئة العضلات قبل التمرين، ويفضل عملها مع الطفل لتشجيعه.
  • تمارين لقوس القدم: وهي التقاط أحجار أو أزرار صغيرة بأصابع القدم ووضعها في كوب، أو الإمساك بالمنشفة بأصابع القدم ورفعها عن الأرض، والوقوف على أطراف أصابع الرجل بكلتا القدمين أو بقدم واحدة والمشي عليها.

  • تمرين القرفصاء: وهو من التمارين المهمة لتقوية عضلات الجزء السفلي للجسم وهي عضلات داعمة  للقدم.
  • الرسم بالقدم: وهو من الأنشطة المفيدة جداً لتحفيز قوس القدم.

يتم تكرار التمارين مرتين يومياً، ويكرر التمرين الواحد من ١٠ إلى ١٥ مرة حسب استطاعة الطفل.

وأخيراً، يجب أن تعلمي عزيزتي أن هذه المشكلة من المشكلات الشائعة بين الأطفال، والعلاج في متناول الجميع.

 دمتم وأطفالكم بصحة.