نصائح عن التغذية

5 خرافات ومفاهيم خاطئة عن الدايت

5 خرافات ومفاهيم خاطئة عن الدايت
مارس 17 , 2021
مركز الرشاقة والصحة للياقة البدنية مركز الرشاقة والصحة للياقة البدنية
نادي للحامل و جميع أفراد العائلة، متخصص بتقديم حصص اليوغا الخاصة بالحامل بالإضافة إلى قسم التغذية المختص بمتابعة و تقديم برامج غذائية... المزيد

بقلم: رغد البيطار، أخصائية التغذية والحميات

تنتشر العديد من المعتقدات الخاطئة حول موضوع تخفيض الوزن والرجيم، حيث يتجه الأغلب للبحث عن كل المعلومات والاقتراحات المتعلقة بأنظمة الرجيم وأعشاب تخفيض الوزن أو العمليات الجراحية التي تساعد في التخسيس السريع، ويقع الغالبية في فخ المعلومات غير صحيحة المصدر.

إليكم تصحيح خمس شائعات خاصة بفقدان الوزن والرجيم:

  1. الكيتو دايت سحري لنزول الوزن ويناسب الجميع

غير صحيح، لقد تم وضع الكيتو دايت في عام 1971  لأول مرة لمرضى الصرع حيث يساهم في التخفيف من نوبات الصرع عن طريق إلغاء النشويات من الحمية وزياده كمية الدهون بنسب محسوبة ومدروسة ولفترة زمنية غير طويلة.

لكن الوضع السائد حالياً، أن الغالبية تقوم بعمل حمية الكيتو بدون حسابات دقيقة لكميات الدهون والنشويات والسعرات الحرارية مما قد يسبب مشاكل واضطرابات صحية أو مشاكل في النمو والبلوغ لدى المراهقين.

  1. خلطات الأعشاب تساعد وحدها في نزول الوزن

يوجد بعض الأعشاب مثل القرفة والزنجبيل التي تساعد في تسريع عمليات الحرق في الجسم إذا تم تناولها بكميات معتدلة، لكن ذلك يترافق مع الحمية الغذائية، إذ لا نفع لها بدون حمية غذائية تحت إشراف مختصين، ومن جانب آخر توجد خلطات أعشاب تسبب اضطرابات في الجهاز الهضمي وأثار جانبية اخرى.

  1. قطع النشويات يسرع في نزول الوزن

غير صحيح، تتجه وسائل التواصل الاجتماعي إلى اتهام النشويات كونها العدو الجديد لأي نظام غذائي لفقدان الوزن، في حين أن النشويات لها النسبة الأعلى في الحمية الغذائية، وفي حال قطعها يتم الإخلال في النظام الغذائي الصحي مما يترتب عليه مشاكل صحية معقدة كمقاومة الأنسولين، أو حتى عدم انتظام في هرمونات الغدة الدرقية، إلا في حال قطع النشويات تحت إشراف مختص لمدة لا تزيد عن أسبوع.

  1. اعتماد الحميات قليلة السعرات، الصوم وأسلوب التجويع، الحل الأسرع لخسارة الوزن

قد تساعد هذه الحميات في نزول الوزن السريع والمؤقت وغير الصحي، حيث تسبب هذه الحميات نزول في وزن عضلات الجسم والسوائل، ولا يتم فيها فقد الدهون، مما ينتج عنه عمليات آيض أبطأ وجسم أقل طاقة، بالإضافة إلى بعض الآثار الجانبية السلبية على صحتك، وسرعان ما يعود الوزن المفقود لأضعاف ما كان عليه، لصعوبة اتباع الحمية القاسية كنظام حياه طويل.

  1. تجاهل وإهمال تناولك لبعض الوجبات سيساهم في نزول الوزن

عندما يتم حرمان الجسم من الطعام لمدة تتجاوز 3 إلى 4 ساعات، يقوم الجسم بالدخول في وضعية المجاعة فيقوم بتخزين كل ما يتم تناوله بدلاً من حرقه، في حين إذا تم تناول الطعام بشكل منتظم وموزع ستكون عمليات الحرق أسرع وسيتم استخدام الطعام على شكل طاقه للجسم بدلاً من تخزينها، وستتنظم مستويات السكر في الجسم مما يساعد على الشعور بالشبع لفترات أطول.

مواضيع قد تهمك

اسألي خبراءنا مباشرة الآن!

الأكثر شعبية