أفكار اللعب

١٢ لعبة ممتعة وتفاعلية يمكنك تعليمها لأطفالك

١٢ لعبة ممتعة وتفاعلية يمكنك تعليمها لأطفالك
النشر : فبراير 24 , 2018
آخر تحديث : نوفمبر 17 , 2020

لا تزال العديد من ألعاب الطفولة، قبل دخول عصر التكنولوجيا والإلكترونيات، متواجدة في ذاكرتنا وتحمل الكثير من الذكريات العزيزة على قلوبنا، لقد شكلت هذه الألعاب روح الطفولة لدى كل واحدٍ منَّا وتعلَّمنا منها الكثير من القيم الجميلة.

هناك ألعاب كثيرة ومتنوعة متعارف عليها من المحيط إلى الخليج وتحمل في طياتها الكثير من المتعة والفائدة، اخترنا منها 12 لعبة مصنفة كالتالي:

  1. طار الطير: عرفت هذه اللعبة في منطقة الخليج، وهي بسيطة يشارك فيها شخصان جالسان بمواجهة بعضهما على الأرض، بحيث يلعب أحدهما دور الحكم الذي يرفع يديه إلى الأعلى وهو يذكر اسم حيوان طائر مثل "طار العصفور"، ويجب على اللاعب الآخر تكرار ما يفعله الحكم بسرعة كأنَّه مرآته، وبعدها يقول الحكم اسم حيوان لا يطير مثل "طار الفيل" وإذا تبع اللاعب الحكم في حركاته يخسر، أما إذا لم يحرك يديه فيواصل اللعب.
  2. الدنانة أو العَجَل: وهي لعبة تحتاج إلى إطار عجلات معدني وسلك من أجل القيادة، حيث يتخيل الطفل أنَّه يقود سيارة في أثناء قيادة العجل.
  3. الحَبل: وهي لعبة تحتاج لثلاثة أفراد يمسك فيها اثنان الحبل من أجل أن يقفز عليه الثالث، وتزداد الصعوبة والتحدي بزيادة عدد القفزات وزيادة علو الحبل.
  4. الكرات الزجاجية: يستخدم فيها كرات زجاجية ملونة صغيرة جداً ويتم وضعها بجانب بعض على طول خط، وعلى اللاعب أن يمسك الكرة الصغيرة الخاصة به ويقذفها عن بعد دون رفع اليد عن الأرض، والهدف هو إصابة أكبر عدد من الكرات المصطفة.
  5. الزقطة: حيث يتم وضع عدد معين من الحجارة على ظهر اليد، وعليك قلب اليد بسرعة والإمساك بالحجارة وإن سقطت يخسر اللاعب، حيث يزداد عدد الحجارة تدريجياً من أجل زيادة الحماس.
  6. الغميضة: هي اللعبة الأكثر شعبية والتي يقوم فيها أحد اللاعبين بإغماض عينيه متجهاً نحو الحائط في حين يقوم باقي اللاعبين بالهروب للاختباء في مكان سري، وبعد مضي المهلة المحددة المتفق عليها يقوم هذا اللاعب بالبحث عن باقي اللاعبين.
  7. الطابة والسبعة أحجار: هي لعبة تعتمد على المجهود العضلي والخِفَّة، ويقوم الأطفال بوضع 7 أحجار فوق بعضها البعض ويصنعون كرة محشوة بالقماش، وينقسمون إلى فريقين بحيث يقذف أحدهم الكرة وإن سقطت الحجارة السبع يهرب الفريق القاذف ويلاحقهم الفريق الآخر، ويشرعون بقذفهم بالكرة ومن تصيبه الكرة يخرج من اللعبة إلى حين إصابة كل الفريق، أما في حال لم تصب الكرة الحجارة فعلى أحد أعضاء الفريق الآخر إعادة بناء الحجارة السبع بسرعة قبل أن يصيبه الفريق الآخر بالكرة بحيث إن أصابه يخسر وإن بنى الحجارة ربح الفريق وانتهت اللعبة.
  8. الحِجلة: تختلف قواعد هذه اللعبة من بلد إلى آخر، وهناك قاعدة تقضي برسم مربعات مرقمة على الأرض وعليهم السير عبرها برجل واحدة بشرط عدم لمس الحدود المرسومة.
  9. المحاكمة (حاكم جلاد): لعبة ممتعة يقوم الأطفال بقطع أوراقاً صغيرة ويكتبون عليها الكلمات التالية: لص، مفتش، محامي، قاضي، وغيرها من الشخصيات المحاكمة، وبعدها يغلقون الأوراق وتبدأ القرعة ويسحب كل لاعب ورقة واحدة وبعد أن يسحب الجميع كل الأوراق، يكشف كل واحد منهم عن الورقة التي سحبها، وينجو الجميع ما عدا الذي بيده الورقة المكتوب عليها كلمة "لص" بحيث يحكم عليه القاضي بالقيام بعمل غير مألوف.
  10. شفت القمر: يلتصق في هذه اللعبة شخصان من ناحية الظهر ويقوم كل منهما برفع الآخر بحيث يركع الأول والثاني على ظهره، وهكذا بالتناوب، وفي هذه الأثناء يردد الأطفال عبارات معينة تختلف بين بلد وآخر
  11. البلبل: تعتمد هذه اللعبة على بلبل وخيط بحيث يتم لف الخيط حول البلبل، ويسحب الخيط بقوة تكفي لاستمرار البلبل (في العراق تسمى مصراعة) في الدوران، وتتعدد القواعد في هذه اللعبة فقد يكون التحدي هو رفع البلبل من على الأرض ومحاولة الإبقاء عليه على راحة اليد في حالة التوازن أثناء ذلك، أو ضرب بلبل بآخر بحيث يوقفه عن الدوران وهكذا.
  12. طاق طاق طاقية: هي أكثر الألعاب شعبية أيضاً حيث يجتمع مجموعة من الأطفال يصل عددهم من سبعة إلى عشرة ويشكلون دائرة، يخصص واحد منهم لحمل الشماغ والطاقية ليدور حولهم باستمرار ويردد عبارة: " طاق طاق طاقية.."، بينما يرد الباقي بعبارة: " رن رن يا جرس.." ويستمر في إكمال الغناء مع الدوران حولهم إلى أن يضع الطاقية خلف أحد الأطفال. عندما يكتشف الشخص وجود الطاقية خلفه ينطلق لملاحقة من وضعها على أن يجلس الملحوق مكان اللاحق ليكمل اللعبة مرة أخرى.

المصدر: RT News

مواضيع قد تهمك

الأكثر شعبية