صحة المرأة

فوائد القيلولة لزيادة طاقتك خلال النهار

تشرين الأول 26 , 2020
آية صرصور
آية صرصور، أم لطفلة٬ فلسطينية وتعيش في فلسطين٬ كاتبة محتوى باللغة العربية ومترجمة من اللغة الإنجليزية إلى اللغة العربية وبالعكس٬ كما أنها تعمل في التس...المزيد

القيلولة هي فترة قصيرة من النوم، تؤخذ عادة خلال النهار، ويرى البعض أن القيلولة مفيدة وطريقة فعالة للاسترخاء وإعادة شحن الطاقة، بينما يرى آخرون أن النوم خلال النهار يسبب لهم الأرق والتعب خلال الليل. ولكن ما لا يعرفه الكثيرون أن هناك شروط وعوامل معينة للقيلولة حتى يتم الاستفادة منها بشكل فعال.

حيث إنه يعتمد على الوقت خلال النهار والمدة، والتي ما أن يتم اتباعها بشكل صحيح، حتى تنعكس بشكل جيد وفعال على الساعة الداخلية لجسدك وتحافظ على مستوى طاقتك خلال اليوم.

 

وهناك أنواع مختلفة للقيلولة تعتمد على الهدف منها:

 

1. قيلولة لتعويض ساعات النوم: قد تضطرين في أحد الليالي إلى السهر طيلة الليل، أو الاستيقاظ في وقت أبكر من المعتاد، ففي هذه الحالة يحتاج جسدك لقيلولة حتى تشعري بالتجدد والنشاط.

 

2. قيلولة وقائية: يتم أخذ هذا النوع من القيلولة استعدادًا للسهر في الليل، على سبيل المثال، قد يقوم العاملون في الورديات الليلية بجدولة قيلولة قبل وأثناء نوباتهم من أجل البقاء يقظين أثناء العمل، ويمكن للأمهات أيضاً النوم خلال النهار حسب مواعيد القيلولة الخاصة بأطفالهم ولكن لمدة أقل.

 

3. قيلولة للاسترخاء: تعطى القيلولة شعوراً بالراحة ويمكن أن تحسن مزاجك وترفع من مستوى الطاقة لديك عند الاستيقاظ.

 

4. قيلولة أساسية: وهي القيلولة التي يتم أخذها أثناء المرض، وهي أساسية جداً للجسم لمقاومة المرض والقدرة على الشفاء، حيث إن الجسم يشعر بالتعب بسبب المرض والعمل على مقاومته، فتعمل القيلولة على منح الجسم الراحة اللازمة.

 

وتعمل القيلولة على ما يلي:

 

  1. تقليل الشعور بالنعاس.
  2. تحسين القدرة على التعلم.
  3. تقوية الذاكرة.
  4. التخلص من السموم التي تتراكم خلال اليوم.
  5. إمداد الجسم بالطاقة.
  6. تزيد من اليقظة وأداء العمل.

 

وللاستفادة من القيلولة، اتبعي الخطوات التالية:

 

1. قومي بضبط المنبه: تشير الدراسات إلى أن أفضل مدة للقيلولة هي حوالي20-30 دقيقة، حيث إن هذه المدة كافية لإعطائك الطاقة وزيادة الإنتاجية دون الشعور بالنعاس بعد الاستيقاظ.

 

2. مراعاة وقت القيلولة: يمكن أن تؤثر القيلولة في وقت متأخر من اليوم على قدرتك على النوم في الليل،  جربي أخذ قيلولة في منتصف النهار بين وقت استيقاظك والوقت الذي تنوين فيه الذهاب إلى الفراش، وتشير الدراسات إلى أن أفضل وقت هو ما بين الساعة ١ظهراً و٣ عصراً وذلك لأن درجة حرارة الجسم تنخفض خلال هذه الفترة ويرتفع هرمون النوم في الجسم.

 

3. جعل المكان ملائماً للنوم: احرصي على أن يكون المكان مريحاً وعدم النوم بطريقة قد تؤذي الظهر أو القدمين.

 

4. الاسترخاء: قومي بممارسة تمارين الاسترخاء والتي يمكن أن تساعدك على النوم والاستيقاظ من القيلولة وأنت تشعرين بالحيوية.

 

5. شرب القهوة: تحتاج القهوة من ٢٠-٣٠ دقيقة ليبدأ مفعولها في الجسم، لذلك فإن شرب القهوة وأخذ قيلولة قصيرة يمنحك شعوراً بالطاقة والنشاط ويبعد عنكِ النعاس.

 

إن الحصول على عدد ساعات كافية من النوم خلال الليل ضروري جداً لصحتنا وقد يؤثر وجود الأطفال الرضع إلى حرمانك من النوم والاستيقاظ بشكل متكرر خلال النهار، لذلك إن كنتِ تعانين من قلة النوم، قد يكون من المفيد لكِ أخذ قيلولة قصيرة خلال النهار، ولكن تذكري عزيزتي أنه في حال كنتِ تعانين من الأرق وصعوبات النوم فإن القيلولة لا تتلاءم مع احتياجاتك، حيث أنها من الممكن أن تؤثر على ساعة الجسم البيولوجية، كما أن زيادة مدة النوم خلال النهار يأتي بنتائج عكسية وقد تسبب الخمول والتعب وصعوبة التركيز.

 

 

 

 

المراجع: 

https://www.healthline.com/health/guide-to-power-naps#The-ideal-power-nap

https://www.sleepfoundation.org/articles/napping