صحة المرأة

أسباب وأعراض نقص فيتامين د في الجسم

حزيران 02 , 2020
الصيدلانية روز الشمري
شابة عراقية حصلت على شهادة الصيدلة من جامعة عجمان للعلوم والتكنولوجيا بدولة الإمارات العربية المتحدة كما اكتسبت الخبرة العملية في المجال نفسه من خلال ...المزيد

هل سبق وأن ذهبت في زيارة إلى طبيبك لأنك تعانين من بعض التعب أو أعراض لم تفهمي مسببها، فوصف لك فيتامين (د) كمكمل غذائي أو طلب منكِ تناول بعض الأطعمة بكثرة لاحتوائها على هذا الفيتامين؟

نعم، إن نقص هذا الفيتامين في الجسم قد يسبب العديد من المشاكل الصحية التي يمكن أن تؤثر على حياة الإنسان ونشاطه اليومي بشكل ملحوظ وبطرق مختلفة.

فما هو هذا الفيتامين؟ ولماذا يحتاجه الجسم؟ وما هي أسباب وأعراض نقصه؟   

يوجد لدى كل خلية من خلايا الجسم مستقبل خاص بفيتامين (د)، لذلك فهو يعمل في جميع خلايا الجسم، وهو أيضاً الفيتامين الوحيد الذي يتم تصنيعه في الجسم عند التعرض لأشعة الشمس الفوق بنفسجية، وذلك عن طريق تحويل 7-هيدروكوليستيرول إلى ثنائي هيدروكسي D3.

كما أن هذا الفيتامين يلعب دوراً أساسياً في صحة الجسم بشكل عام، وصحة العظام بشكل خاص، ويعمل بمثابة هرمون للسيطرة على مستويات الكالسيوم والفوسفور واستقلاب العظام. ومعدله الطبيعي في الجسم يتراوح بين ٣٠-٥٠ نانوجرام/مل.

إن فيتامين (د) في الواقع هو هرمون من عائلة هرمونات الإستيروئيد، يخضع إنتاجه في جسمنا لرقابةٍ صارمة وآلية إنتاجه هي مماثلة لتلك التي تخص الهرمونات الأخرى.

يجب أن يمر الفيتامين في بعض التغييرات في الكبد والكلى قبل أن يكون جاهزاً وظيفيًّا، حيث أنه يمر في الكبد بعملية هيدروكسلة(Hydroxylation) ، والتي ينتج عنها هيدروكسي الفيتامين D25 (Hydroxyvitamin D25).

مصادر فيتامين د

  1. أشعة الشمس: حيث يتم الحصول على فيتامين D3 من الشمس بشكل أساسي، إلا أن العديد من الأشخاص لا يحصلون على حاجتهم من الفيتامين؛ بسبب عدم تعرضهم لأشعة الشمس بشكل كافٍ، فكل شخص بحاجة إلى ما يقارب 15 دقيقة على الأقل يومياً.
     
  2. المواد الغذائية التي تحتوي على الفيتامين، مثل: لحم البقر، والكبدة، والبيض، والجبن، والخبز، وعصير البرتقال، والحليب المدعم، والأسماك مثل: السلمون والسردين، والمنتجات السمكية، مثل: زيت كبد السمك، والأدوية والمكملات الغذائية التي تحتوي على الفيتامين، والتي يتم تناولها تحت إشراف طبي؛ لتجنب حدوث أي تداخلات مع أدوية أخرى.

أهمية فيتامين د

  1. مسؤول في مرحلة الطفولة قبل النضج عن تكوين هرمونات الذكورة والانوثة. 
  2. يسهِّل عملية امتصاص الكالسيوم في العظام وربط الفسفور، وبالتالي يحسن صحة العظام، والجهاز العضلي الهيكلي.
  3. يحسِّن المزاج، وينبه الناقلات العصبية للمحافظة على التوازن العاطفي، ويعزز القدرة على التركيز.
  4. يحسن صحة الشعر والبشرة.
  5. يقلل من خطر الإصابة بالتصلب المتعدد.
  6. يقلّل من تأثير بعض الأمراض المزمنة، مثل: السكري، وضغط الدم، وسرطان الثدي، وسرطان القولون، وأمراض القلب.
  7. يحسن من صحة الأسنان ويقويها.
  8. ينظم وينشط نمو الخلايا في الجسم.
  9. يحمي الدماغ من تأثير السموم الكيماوية.

أسباب نقص فيتامين د

  1. عدم التعرض لأشعة الشمس واستخدام كريمات ذات وقاية عالية من الشمس تمنع الجسم من امتصاص كميه كافيه من أشعة الشمس.
  2. التقدم في العمر.
  3. زيارة الوزن.
  4. أمراض الكبد والكلى.
  5. سوء التغذية.
  6. أدوية الصرع.
  7. قلة وجود فيتامين د في حليب الأم.
  8. سوء امتصاص فيتامين د في الأمعاء

أعراض ومضاعفات نقص فيتامين D3

يتم تشخيص نقص مستوى فيتامين D3، من خلال فحص مخبري لعينة من الدم، وتتمثل الأعراض بالشكل التالي:

  1. جفاف الجلد، وظهور مشاكل في البشرة، مثل: حبّ الشباب، وظهور التجاعيد، والخطوط الرفيعة في الوجه.
  2. اضطراب أداء الغدة الدرقية.
  3. التشنج، وانقباض الأوعية الدمويَّة، وارتفاع ضغط الدم.
  4. الإصابة بالصداع والشقيقة.
  5. الإصابة بالاضطرابات النفسية والعصبية، مثل: الاكتئاب، والقلق، واليأس، والأرق، والفصام في الحالات الشديدة.
  6. الإصابة بأمراض العظام، مثل: الكساح، ولين وترقق العظام، والإصابة بالكسور.
  7. تدنِّي المستوى المعرفي والقدرة على التركيز.
  8. ضعف العضلات، وآلام مزمنة في أسفل الظهر خاصة عند النساء.
  9. ضعف الشعر، وزيادة كمية الشعر المتساقط.
  10. التهاب المفاصل، وآلام في الركبتين.
  11. تشوه العظام، واضطراب نمو الأطفال.
  12. البدانة.
  13. التعب والإجهاد والضعف.

أما طرق علاج نقصه في الجسم فتكون بالتعرض لأشعّة الشمس، والحصول عليه من المصادر الغذائيَّة، واتباع وصفات طبية لتناول مكملات غذائية.

من المهم جدا أخذ فيتامين D3 وليس D2، لأن الأول يكون طبيعياً أما الثاني فهو صناعي يتعب الجسم، وتكون الجرعة اليومية منه حوالي ١٠٠٠-١٢٠٠ نانوجرام في المليلتر.

ومن المهم أيضاً تؤخذ الجرعة اليومية مع ملعقة زيت زيتون أو أي زيت نباتي لأنه lipids soluble،أي أن ذلك يساعد الجسم على امتصاص الفيتامين بشكل أفضل وأسرع.