رمضان

5 أفكار إبداعية سيستمتع بها طفلك خلال شهر رمضان

أيار 01 , 2019
رزان الروسان
مؤلفة كتاب Tiny tips وخبيرة في الطبخ الإبداعي، وهي أم لطفلين، شغوفة بإشراك الأطفال في أنشطة ممتعة تتعلق بالطعام الصحي وتعلم التنوع والتحلي ب...المزيد

في كل سنة مع اقتراب حلول الشهر الفضيل كنت أفكر مع أولادي زيد وسند ببعض الأفكار الجديدة التي تسهم بإضفاء نوع من البهجة لاستقبال شهر رمضان والاحتفاء بقدومه، فيعيش أطفالي الشهر وقد استطعت أن أزرع فيهم الكثير من المعاني والقيم فيستشعرون بركات رمضان وحلاوته عندما أعلمهم العطاء فيقدمون على فعل الخير الذي ينفعهم وينفع الآخرين من حولهم، إليكم بعض من هذه الأفكار التي يمكن تنفيذها بسهولة:

1. روزنامة الخير

فكرتها بسيطة جداً، يمكن صنعها من الخشب أو الكرتون المقوى. الفكرة قائمه على عمل ٣٠ نافذة، كل نافذة مرقمة بتاريخ الشهر وخلف كل نافذة رسالة يطلب فيها من الطفل القيام بمهة خير، أو مكافئة يستمتع فيها الطفل وتشعره بالبهجة.

مثلا:

اليوم الاول : ساعد محتاجاً اليوم
اليوم السابع: ساعد ماما في ترتيب سفرة الطعام
اليوم العاشر : سنتناول البوظة اليوم بعض الإفطار
اليوم الخامس عشر: لقد ربحت هدية بقيمة كذا
اليوم السابع عشر : سنتطوع اليوم مع جمعية إفطار
اليوم العشرون :اكتب ٤ قيم تعلمتها واحصل على مفاجأة اليوم ٢٢


روزنامة رمضان

2. هيا نخط العبارات

نشاط جميل و بسيط كل ما عليك فعله هو الذهاب مع الأطفال إلى المكتبة لشراء أقلام تخطيط وورق، بعدها نقوم بالبحث  عن مجموعة عبارات ملهمة، تزيد من البهجة والسعادة عند قراءتها كل يوم. يمكن تعليقها على الدرج أو باب المنزل.

فقد قمت باستغلال درج المنزل لوضع عبارات جميلة لقراءتها كل يوم مثل: في بيتنا حب كبير/ احترام وتقدير/ حب وحنان وغيرها. كان لهذه العبارات أثر كبير لتعزيز الطمآنينة والألفة في نفوسهم.


عبارات وضعناها على الدرج في منزلنا

3. خيمة رمضان

خيمة بسيطة يمكن أن تصنعيها  مع الأولاد من شراشف وملاءات المنزل أو شراء خيمة، هذه الخيمة تكون مخصصة لقرآءة القصص والألعاب الشعبية مثل (حاكم جلاد ، نبات جماد ...)


أطفالي زيد وسند في خيمة رمضان

4. مرطبان المعلومات الجديدة

تحدي لجمع ٣٠ معلومة جديدة، يقوم الطفل كل يوم بكتابة معلومة جديدة عن الخير والقيم تبدأ بهل تعلم؟ وفي نهاية الشهر يمكن طباعتها بكتيب هل تعلم.


أطفالي وهم يضعون معلومة جديدة في المرطبان

5. مساعدة ماما بصنع حلوى رمضان

لا شك أن إشراك الأطفال بصنع حلوى رمضان لها أثرٌ كبير وستكون ذكريات جميلة في المستقبل، لازلت أذكر إلى الآن مساعدة امي في إعداد قطايف رمضان، والآن أولادي ينتظرون بفارغ الصبر رمضان لإعداد القطايف، فهي مسلية و سهلة. إذا كان عمر الطفل أقل من خمس سنوات، يمكن أن يساعدك بإعداد كرات التمر من معجون التمر


حلوى مزينة بمعجون التمر وشكل الهلال للاحتفال برمضان

هذه كانت مجموعة من الأفكار التي طبقتها مع أطفالي خلال شهر رمضان، وأنت عزيزتي الأم  نستطيعين تطبيقها مع أطفالك لتزرعي فيهم كل القيم والأخلاق المُحبة، حتى يفهم صغارنا أن هذا الشهر هو شهر محبة وعطاء ومودة، وتأكدي أن مثل هذه الأفكار والوسائل ستعجبهم وسيفاجئك تفاعلهم وتحمسهم لها، ولا شك ستلاحظين الأثر في شخصياتهم فيما بعد.