العلاقات

ظاهرة العش الفارغ والطلاق بين الزوجين

ظاهرة العش الفارغ والطلاق بين الزوجين
مايو 24 , 2021
آية صرصور آية صرصور
آية صرصور، أم لطفلة٬ فلسطينية وتعيش في فلسطين٬ كاتبة محتوى باللغة العربية ومترجمة من اللغة الإنجليزية إلى اللغة العربية وبالعكس٬ كما أنها... المزيد

انتشر في الآونة الأخيرة خبر انفصال رجل الأعمال وأغنى رجل في العالم بيل جيتس عن زوجته ميليندا، وذلك بعد 27 عاماً من الزواج، وقد أعلن الزوجين عن انفصالهما عبر منصة تويتر بقولهما بأنهما لا يشعران بإمكانية الاستمرار كزوجين، ولكنهما سيستمران في العمل معاً في المؤسسة الخيرية التي قاما بإنشائها.

وقد قام الزوجين بالعديد من الإنجازات والنجاحات معاً، ولديهما 3 أبناء تتراوح أعمارهم بين 18 و25 عاماً، وعلى الرغم من أن علاقتهما كانت تبدوا وثيقة جداً، إلا أنهما قررا الانفصال وانهاء حياتهما الزوجية، وقد حلل الأطباء وبعد المختصين في العلاقات بأن هذا يعود لظاهرة العش الفارغ، فما هي هذه الظاهرة وكيف تؤثر على العلاقات الزوجية؟

قد نتفاجأ في الكثير من حالات الطلاق من حولنا لزوجين بعد مرور سنوات طويلة، حيث من المتوقع أن تصبح العلاقة أفضل بعد قضاء وقت أطول معاً، ولكن في الكثير من الأحيان يعود السبب لظاهرة العش الفارغ (Empty nest syndrome)، وتحدث هذه الحالة بعد رحيل الأبناء وبلوغهم وتوقفهم عن الاعتماد على الوالدين.

حيث يقضي الوالدين حياتهما في رعاية الأبناء وتوفير احتياجاتهما، مما لا يترك لهم الوقت لممارسة الهوايات أو قضاء الوقت معاً كزوجين، وما أن يرحل الأبناء حتى يبدأ الوالدين بالشعور بالفراغ أو التصادم  بسبب عدم وجود متنفس آخر، كما أن هذه الظاهرة قد تكون السبب في شعور أحد الوالدين أو كلاهما بالحزن والاكتئاب.

فيكون من الصعب على الزوجين أن يعودا للتفاهم معاً، كما أن الزواج في بدايته يكون مليئاً بالحب والرغبة والشباب، ولكن مع مرور الوقت تتخذ العلاقة أشكالاً مختلفة، وعندما يتوقف الزوجان عن الحديث والتواصل، يستيقظان يوماُ ما ليجدا شخصين غريبين في ذات المنزل، فهما بعد أن كانا منشغلين بوجود الأبناء في المنزل وتلبية احتياجاتهم، لم يفكر أي منهما بالطرف الآخر واحتياجاته في العلاقة الزوجية، مما سبب لديهما ذلك الإحساس بالغربة والفقد بعد خروج آخر أبنائهما من المنزل.

لذلك، وللتعامل مع هذه الظاهرة والتغلب على مشاعر الحزن والاكتئاب المرافقة لها، اتبعوا النصائح التالية:

  1. تقبلوا اختلاف زمان أبنائكم

تجنبوا مقارنة الجدول الزمني لأبنائكم بتجربتكم أو توقعاتكم الخاصة، بدلاً من ذلك، ركزوا على ما يمكنكم فعله لمساعدة أبنائكم على النجاح عندما يغادرون المنزل.

  1. البقاء على اتصال مع الأبناء

يمكنكم الاستمرار في أن تكونوا قريبين من أبنائكم حتى عندما تعيشون منفصلين عنهم، وابذلوا جهدكم للتواصل معهم من خلال الزيارات أو المكالمات الهاتفية ومكالمات الفيديو.

  1. التحضير المسبق لرحيل الأبناء

يجب أن يكون الوالدين على استعداد للتخطيط لحياتهما بشكل منفصل عن الأبناء والتخطيط بشكل مسبق للعيش بعيداً عنهم.

4. تخصيص وقت لكما كزوجين بعيداً عن الأبناء والمسؤوليات الأسرية.

قد تكون هذه الظاهرة غير منتشرة بكثرة في مجتمعاتنا العربية بسبب العادات الاجتماعية لدينا وتمسك الأبناء بالوالدين، كما أن الكثير من الأبناء يسكنون بالقرب من والديهم على الرغم من زواجهم، إلا أنه ومع تغير الحياة اليوم وتطورها أصبح الكثير من الأبناء يميلون للاستقلالية التامة، فيكون على الزوجين الاهتمام بحياتهما الزوجية وقضاء الوقت النوعي معاً وممارسة الهوايات، كما يجب أن يكون هناك تواصل مستمر بين الطرفين كأفراد بعيداً عن دورهما كأب وأم.

وقد يلاحظ الكثيرين كيف أن إنجاب الأطفال قد يؤثر على حياة الزوجين في المراحل المبكرة أيضاَ من الزواج بسبب انشغال الأم عادةً في التربية والمسؤوليات المختلفة، مما يجعلها تشعر بالتعب والانشغال الدائم، بينما يعيش الأب حياة منفصلة ويملك الوقت لممارسة الهوايات وامتلاك الأصدقاء، لذلك يجب أن تكون المسؤوليات مشتركة بينهما مما يعطيهما المجال للتواصل معاً.

 

 

 

 

المراجع: 

https://www.mayoclinic.org/healthy-lifestyle/adult-health/in-depth/empty-nest-syndrome/art-20047165

 

 

مواضيع قد تهمك

اسألي خبراءنا مباشرة الآن!

الأكثر شعبية