أسس تربوية

صيحة جديدة في عالم تربية الطفل عليكم معرفتها

صيحة جديدة في عالم تربية الطفل عليكم معرفتها
مايو 26 , 2021
آية صرصور آية صرصور
آية صرصور، أم لطفلة٬ فلسطينية وتعيش في فلسطين٬ كاتبة محتوى باللغة العربية ومترجمة من اللغة الإنجليزية إلى اللغة العربية وبالعكس٬ كما أنها... المزيد

عادة ما يرتبط اسم "ماما" بكلمة "لا"، حتى أن الكثير من الأطفال يظنون أن الأمهات غير مرحات وغير عفويات، وأذكر كم كنت عفوية وعشوائية في الكثير من قراراتي قبل الأمومة، ولكنني اليوم وبعد الكم الهائل من المسؤوليات الملقاة على عاتقي أصبحت أفكر أكثر بردود الأفعال والنتائج، فأنا لا أسمح لابنتي أن تتناول الحلويات قبل وجبة الغداء كي تستطيع تناول طعامها ولا أستطيع أن أتركها تلعب كيفما تشاء أو أن تشاهد اليوتيوب، ولكنني عندما كنت خالة، لم أكن أهتم بهذه التفاصيل وكنت دائماً أحاول أن أدلل الأطفال من حولي.

ولكن وعلى الرغم من ذلك، إلا أننا بحاجة إلى بعض الحرية من المسؤوليات وأن نترك أطفالنا يشعرون بالاستقلالية بين الحين والآخر، ولهذا فقد نالت فكرة Yes Day إعجابي، وذلك عندما شاهدت الفيلم الأمريكي (Yes Day) وعندما بحثت عن الموضوع، وجدت أنه كان قد بدأ منذ عام 2009 وذلك من خلال قصة تحمل نفس الاسم، ولكنه عاد للأضواء مجدداً بفضل عرضه على الشاشات.

ويقوم هذا المبدأ في التربية على اعتماد يوم واحد في العام أو أكثر بحيث لا يقول الأهل لأطفالهم كلمة "لا" وذلك ضمن قواعد وأساسيات محددة مسبقاَ والتي تضمن عدم تعرضهم للأذى أو خرق القوانين، وبذلك يستجيب الوالدين لكل طلبات أبنائهم طيلة اليوم مهما كانت غير مقبولة في الأيام العادية ومهما كان رأي الوالدين حولها، فعلى سبيل المثال، قد يطلب الأطفال تناول المثلجات أو الحلويات في الصباح الباكر أو الذهاب لمدينة الألعاب أو السباحة، ويجب أن يعطي الوالدين الحرية للأطفال أن يخططوا لليوم بشكل مسبق واختيار النشاطات التي يريدون القيام بها خلال اليوم دون تدخل الأهل أو توجيهاتهم.

ولكن هناك بعض القواعد التي يمكنك اتباعها إذا أردتِ تحديد يوم لأطفالك:

1. تحديد يوم في العام أو تركه للصدفة، هناك بعض الأهالي الذين يميلون لاختيار يوم معين خلال العام كأن يكون قبل بدء العام الدراسي أو في بداية العطلة الصيفية، وذلك لجعل الأطفال يتحمسون لهذا اليوم، ولكن يجد البعض أنه من الأفضل ترك هذا اليوم بدون تحديد وحسب قدرة الوالدين وتصرفات الأطفال.

 

2. تحديد المبلغ الذي سيتم انفاقه

يمكن أن تكون طلبات أطفالك مكلفة، لذلك يجب أن تحددي لكل طفل سقفاً معيناً لا يجب تجاوزه.

 

3. لا يجوز كسر القانون

من الصحيح أنه لا يوجد قوانين، ولكن القاعدة الأساسية ألا نكسر القوانين الأساسية وألا نسبب الضرر لغيرنا.

 

وهناك العديد من الفوائد لحصول أطفالك على يوم من الحرية والاستجابة لطلباتهم:

  1. يساعد الأطفال على أن يصبحوا أكثر تنظيماً، فالطفل سيحاول جاهداً أن يرتب أفكاره وما يريده فعلاً وأن يخطط لليوم بشكل جيد لضمان حصوله على ما يريد.
  2. توطيد العلاقة مع الأهل، وسيجعلك أقرب لأطفالك وستكتشفين بعضاً من رغباتهم وما يحبون.
  3. تحرير الوالدين من المسؤوليات وإعطائهم بعض الراحة.
  4. تعليم الأطفال الانضباط.
  5. التعاون فيما بينهم والتخطيط معاً.
  6. تحمل مسؤولية قراراتهم والشعور بالاستقلالية.
  7. كسر الحاجز بين الوالدين والأطفال.
  8. الخروج عن الروتين والحياة اليومية.

 

لا بد أنكِ تفكرين الآن في هذه التجربة مع أطفالك، وتذكري أن أطفالنا يكبرون بسرعة وعلينا أن نحاول أن نجمع أكبر قدر ممكن من الذكريات معهم وأن نجعل الفترة التي يقضونها معنا لا تنسى.

مواضيع قد تهمك

اسألي خبراءنا مباشرة الآن!

الأكثر شعبية