صحة الأطفال

إغماء الطفل بسبب الشمس أو الحر في الصيف

تموز 01 , 2018
الطبي
الطبي هو أكبر منصة طبية عربية في الشرق الاوسط وشمال افريقيا. يفخر موقع الطبي باحتوائه على أكثر من 1.6 مليون صفحة محتوى صحي باللغة العربية من أسئلة،...المزيد

بواسطة 

 

الدكتور أكرم سعادة​ - اختصاصي في طب الأطفال والخدج​

ينجم الإغماء أو الغيبوبة التي تحدث خلال موجات الحر عن فقدان الكثير من السوائل و الأملاح من الجسم مما يسبب نقص كمية الدم في الدوران و هذا النقص في حجم الدم قد يسبب حالة من الوهن و التعب الشديدين قد تؤدي إلى الإغماء.

علامات الإغماء أو السقوط بسبب الحر والشمس:

يبدو على الطفل أو المريض الذي بذل الكثير من اللعب أو الجهد خلال الحر و تحت الشمس أعراض و علامات مثل:

  • الشعور بخفة الرأس و الدوار .
  • التعب و الضعف العام .
  • الصداع .
  • تشوش النظر.
  • آلام في العضلات.
  • قد يحدث الغثيان و التقيؤ.
  • قد يحدث السقوط و فقد الوعي عند محاولة النهوض .
  • يحدث تسارع في التنفس و في ضربات القلب.
  • قد يحدث هبوط في الضغط.
  • درجة حرارة الجسم قد تكون طبيعية أو مرتفعة.

 

علاج الإغماء او السقوط بسبب الحر و الشمس؟

  • قومي بإعطاء الطفل السوائل والأملاح ليشرب بشكل تدريجي كل 5 دقائق.
  • أبعديه عن الشمس.
  • ضعي كمادات الماء العادي على الجبين وعلى الجلد أو غطسيه في الماء إن أمكن.
  • اطلبي المساعدة الطبية إذا فقد الطفل الوعي أو حدث تسارع في النفس أو دقات القلب، إذ في هذه الحالة يجب إعطاء السوائل و الأملاح عن طريق الوريد.
  • إذا لم يتم إسعاف الطفل و تزويده بالسوائل فقد يشكل هذا خطراً على حياته.

 

اقرئي أيضاً: