أخبار حول العالم

أم تقدم هدايا لركاب الطائرة التي سافرت عليها مع ابنها

آذار 05 , 2019

عادةً ما يكون السفر بالطائرة مع الأطفال أمراً مرهقاً للوالدين والمسافرين على حدٍّ سواء، خاصة إذا كانت الرحلة طويلة جداً. حيث يتعرض الوالدين لكثير من الإحراج بالإضافة إلى النظرات التي تلاحقهم وصغيرهم خلال الرحلة، وهم لا يملكون من أمرهم شيئاً، فالطفل يبقى طفلاً في كل الأحوال، وهذا ما يفعله الأطفال!

لهذا قامت إحدى الأمهات في رحلتها الأولى مع طفلها الرضيع جونوو (البالغ من العمر 4 أشهر) بتوزيع هدايا على المسافرين، وكأنها أرادت بذلك أن تقدم اعتذاراً مسبقاً عن أي إزعاج من الممكن أن يسببه طفلها إذا بدأ بالبكاء خلال الرحلة.

وكانت كل هدية تحتوي على قطعة من الحلوى وسدادة أذن بالإضافة إلى رسالة صغيرة موجه للركاب على لسان طفلها الصغير، تقول:

"اليوم أغادر إلى الولايات المتحدة مع أمي وجدتي لزيارة خالتي هناك، أنا متوتر وخائف بعض الشيء لأنها رحلتي الأولى على متن طائرة، مما يعني أنني قد أبكي أو أحدث بعض الإزعاج، سأحاول أن أكون هادئاً، مع أنني لا أستطيع أن أعطي أي وعود بذلك! أرجوا أن تعذروني، فقد قامت أمي بإعداد هدية صغيرة لكم! فيها بعض الحلوى وسدادات للأذن، أرجو منكم استخدامها إذا سببت لكم أي إزعاج

أرجوا أن تستمتعوا بالرحلة، وشكراً لكم"
 

كما قام أحد الركاب في هذه الرحلة ويدعى ديفيد كورونا بالتقاط بعض الصور لهذه البادرة اللطيفة من الأم، وقام بمشاركتها على صفحته في فيسبوك، وقال بأن الطفل جونوو كان قد التزم بالهدوء تماماً طيلة الرحلة ولم يصدر أي صوت يزعج الركاب، بعد أن تركت والدته انطباعاً جميلاً في نفوس جميع الركاب.