النوم

نوم الأطفال الصغار (من عمر ١-٣ سنوات)

تشرين الأول 17 , 2015

لقد أصبحت طفلتك الصغيرة كبيرة الآن! إذا كنت قد بذلت مجهوداً مدروساً ومقصوداً لتدريبها على النوم وعلى تهدئة نفسها وهي في عمر أصغر، فمن  المتوقع أنها منتظمة الآن في مواعيد نومها وقيلولتها. قد تواجهك بعض المعوقات، ولكن قدرة طفلتك على إعادة نفسها إلى النوم سيفيد كلاكما كثيراً.

ليس مستغربًا أن لا يستطيع الأطفال الصغار النوم بشكل هادئ طوال الليل. إذا كان الطفل الصغير لا يعرف كيف يهدىء نفسه بنفسه ليذهب في النوم، فإنه على الأغلب سيحتاج إلى مساعدة ليعود إلى الاستغراق في النوم. لمزيد من المعلومات اطلعي على مقالنا معلومات عامة حول تدريب الأطفال على النوم

إليك ما يمكنك توقعه في هذه الفترة العمرية:

  • توقعي أن ينام طفلك ما مجموعه ١٠- ١٢ ساعة كل ليلة
  • يقوم أغلب الأهالي بنقل أطفالهم إلى "سرير للأطفال الكبار" في عمر ٢-٣ سنوات.
    لن يكون جميع الأطفال الصغار مستعدين لهذا الانتقال، وقد يحتاجون وقتاً اضافياً، لذا راقبي مؤشرات طفلتك وعوّديها تدريجياً على ترتيب النوم الجديد.
  • توقعي الانتقال من قيلولتين الى قيلولة واحدة.
  • قد تتجاوب طفلتك بشكل ممتاز في وضع نفسها للنوم والبقاء نائمة طوال الليل، إلا أنها قد تستيقظ في الساعة ٤:٣٠ أو ٥ صباحاً.
    هذا طبيعي ماما، وقد يكون هناك سبب لاستيقاظها روتينياً باكراً. حاولي الاحتفاظ بمفكرة تكتبين فيها نشاطاتها اليومية، مثل أوقات القيلولة ووقت النوم، بالإضافة إلى الطعام الذي تتناوله. قد تلاحظين نمطاً معيناً يؤثر على موعد استيقاظها في الصباح.

إن الصخب المرافق للاستكشاف والمجهود الذي يبذله الطفل في ذلك يتطلب الكثير من الطاقة! قومي بمجهود كبير لتعطي طفلتك هدية النوم المنتظم والثابت. إنها بحاجة إلى استعادة صحتها وطاقتها، وإراحة جسدها النشيط. الخبر الجيد أنها إذا استطاعت الانتظام على روتين للنوم، واستطاعت أن تتعلم تهدئة نفسها بنفسها، سيكون من السهل وضعها للنوم أو للقيلولة. للمزيد من المعلومات عن عمل روتين مرح وفعال، اطلعي على مقالنا: روتين ما قبل النوم: هيا إلى السرير.

لمى فواز

لمى فواز هي أم لثلاثة أطفال رائعين، تتراوح أعمارهم بين 7 و 5 سنوات و 9 أشهر. هي في البداية والنهاية أم!...المزيد