أطفال مميزون

ما عليك توقعه عند طلب مساعدة المختصين بخصوص نمو طفلك وتطوره

آب 09 , 2016

أنت قلقة بشأن مهارات طفلتك وقررت أن تتخذي الخطوة التالية وتطلبي استشارة من المختصين بخصوص تطورها. قد يبدو لك الأمر محيراً، فمن أين تبدأين؟ بإمكان طبيب الأطفال الخاص بطفلتك آن يعطيك أسماء مختصين لمساعدتك، وقد يقع اختصاصهم ضمن الآتي:

  • أخصائي طب أطفال تطوري: أنه طبيب مختص بطب الأطفال، ولديه تخصص فرعي في النواحي التطورية والسلوكية.
  • طبيب أعصاب: طبيب متخصص في معالجة أمراض الجهاز العصبي. وإذا وجدت الضرورة قد يطلب طبيب الأعصاب فحوصات تشمل صورة الرنين المغناطيسي، وتخطيط الدماغ، والتخطيط الكهربائي للعضلات، وفحوصات الدم ، وفحوصات السمع والبصر وفحوصات جينية.
  • أخصائي نفسي: اخصائي يقيم ويدرس السلوك والعمليات الذهنية.
  • أخصائيون في مجال تطور الطفل مثل أخصائيو العلاج الطبيعي والعلاج الوظيفي وعلاج مشاكل النطق واللغة.

لكل من هؤلاء الأخصائيين تدريب وخبرة في مجالات مختلفة عن بعضهم البعض، وهم يعرفون كيفية التعامل مع الأطفال، حتى الصغار منهم، ليكتشفوا فيما إذا كان طفلك يعاني من التأخر أم أنه يتطور بوتيرة طبيعية، وقد يقومون بتقييم طفلك معاً أو كل على حدة. وكجزء من التقييم، سيبدأ الفريق بسؤالك عن ولادة الطفل وتاريخه الطبي. بعدها سيقومون بمراقبة طفلك وهم يلعبون معه ويتحدثون إليه، وسيسألونه القيام بمهمات معينة.

بغض النظر عن التشخيص فإن المهم هو أنك ستصبحين على معرفة بنقاط القوة عند طفلك، والنواحي التي لا تزال بحاجة للتمرين الإضافي.

قد يتضمن التقييم تقييماً منهجياً وآخر غير منهجي:

  • إن التقييم غير المنهجي المقنن يتضمن في العادة استخدام اختبارات غير معيارية، وجداول التطور ومراقبة الطفل.
  • أما التقييم المقنن المنهجي فهو يتضمن في العادة استخدام الاختبارات المعيارية - اختبارات يجب أن يتم اعطاؤها وفق حدود زمنية مقررة، وإجراءات تحتوي على تعليمات و تسجيل للنقاط، وإرشادات حول كيفية أدائها. يتم مقارنة النقاط المسجلة في العادة بالنقاط الخاصة بمجموعة مشابهة للفئة العمرية لطفلك.

كل الإجراءات التي ذكرت سابقاً ستساعد الفريق للتعرف على أداء طفلك في أربع نواحٍ تطورية:

  • التطور العقلي
  • تطور التواصل
  • التطور الاجتماعي أو الانفعالي
  • التطور الحسي- الحركي.

قد يعطى لطفلك تشخيص طبي وقد لا يحدث ذلك. وقد يقع التشخيص ضمن الفئات التالية: التأخر النمائي والتطوري، أو صعوبات التعلم، أو الإعاقات الذهنية، أو التوحد أو الاضطرابات العصبية مثل الشلل الدماغي.

قد يكون هذا وقتاً صعباً بالنسبة للأهل، ولكن عليك أن تعلمي أنك تتخذين الخطوة الأفضل لمعرفة المزيد عن تطور طفلك، وعما يمكنك عمله لمساعدته إذا احتاج ذلك.

بغض النظر عن التشخيص فإن المهم هو أنك ستصبحين على معرفة بنقاط القوة عند طفلك، والنواحي التي لا تزال بحاجة للتمرين الإضافي. سيعمل فريق المختصين أيضاً على مساعدتك في الخطوة التالية، وهي القيام بالتدخل المناسب لطفلك، وهذا قد يشمل:

  • نصائح لتحفيز تطور طفلك في المنزل
  • تدخل طبي/علاجي (مثال: استخدام الأدوية، أو الحمية الغذائية، أو العلاج الطبيعي أو الوظيفي، أو علاج النطق واللغة)
  • القيام بتعديل في البيئة المدرسية لطفلك لكي توائم احتياجاته بأفضل طريقة.

قد يكون هذا وقتاً صعباً بالنسبة للأهل، ولكن عليك أن تعلمي أنك تتخذين الخطوة الأفضل لمعرفة المزيد عن تطور طفلك، وعما يمكنك عمله لمساعدته إذا احتاج ذلك.

مركز المسار

تأسس المسار لخدمات تطور الطفل في عمان – الأردن عام 2006 من قبل مجموعة من الأخصائيين في مجالات التأهيل والتربية الخاصة .يعتبر المسار لخدمات تطور الطفل مؤسسة فريدة من نوعها في الشرق الأوسط، فهي رائدة في مجال تزويد الأطفا...المزيد